أمينة عبدالله

: شو اسمك؟

ا: أمينة عبدالله

ح: من اي بلد؟

ا: عنبتا.

ح: اي سنة خلقتي؟

ا: 1943

ح: شو بتعرفي عن فلسطين؟

ا: بعرف انو كان يساوا اعراس وبجيبو حداية ( اذاني) والعروس بيساولا حنّا

ح: انتي شو كنتي تساوي بفلسطين؟

ا: كنا نلعب وكنا نروح على البيادر ونروح عند الاقارب وكانو يروحو على المدارس بس انا ما درست لانو اهلي كانو بلبنان بس انا ضليت ساكنة مع ستي ام ابوي وربيت عندا.

ح: اي سنة طلعتي من فلسطين؟

ا: انا اول ما طلعت كنت بنت 5 سنين، انا ستي ربتني بس رجع ابوي رجعني عند ستي وضليت عند ستي لصار عمري 14 سنة وبس صار عمري 14 سنة ابوي عمل معاملة واخدني واجيت لهون.

ح: اديه كان عمرك لما انخطبتي؟

ا: 17 سنة او 18 مش متذكرة.

ح: كنتي تعرفيه للعريس؟

ا: لا، ما بعرفو ولا بيعرفني.

ح: كان يقربك؟

ا: اه كان يقربني وامو وابوه كانو يجو زيارة من بعلبك لعند اهلي

ح: شو كان يقربك؟

ا: ابن عمي، ابوه بكون ابن عمو لابوي.

ح: يعني ما كنتي تعرفيه؟

ا: لا، لا احبو ولا يحبني متل بنات اليوم، لا ما في حتى ما كنت اسلم عليه.

ح: ومين جاب معو لما اجا طلبك؟

ا: ابوه وعمي وولاد عمي بعين احنا عيلة ببعض.

ح: لما طلبك انتي دغري وافقتي؟

ا: اه لانو هاد بقربني، لازم اخدو.

ح: كان حدا معارض؟

ا: لا ما احنا قرايب مش غرب، بس انا انجبرت لانو ما بدي اجي على طرابلس

ح: مين اختارك؟ هوي او اهلو؟

ا: اهلو.

ح: دغري وافق؟

ا: هو كان بحب وحدة بس هديك ابن عمها كان بدو اياها لان ابن العم اوّلا من الغريب.

ح: يعني ما كنتو تعطوا حدا من برا؟

ا: مبلا بس اذا ابن عمها او اي حدا من العيلة بدو هيي، لا هدول ابّدى حتى لو كنتو صحاب، ابن عمها بضل ابّدى. البنت ما الا كلمة.

ح: كيف كان وضعو الاقتصادي؟

ا: كان مرتاح.

ح: يعني ما كان مهم اذا كان فقير او غني؟

ا: لا وزمان احسن من اسا.

ح: مين راح معاكي لما جبتوا العلامة؟

ا: راحت معاي مرت عمي وبنت جيرانا وام قاسم وامي وام عزّات وجبنا العلامة من صيدا.

ح: وين سويتوا الخطبة؟

ا: بالغازية عند ناس بقلولن ابو حيدر، احنا بيتنا ضيَق.

ح: اديه كان مهرك؟

ا: 1000 ليرة لبناني مقدم و 500 ليرة مأخر.

ح: كان في خلاف على المهر؟

ا: لا

ح: مين اجا معو يوم الخطبة؟

ا: عمي، جارهم وابو الطاهر واجو اهليتو كلن.

ح: كيف كانت الحفلة؟

ا: انا ابوي عملي غدا وعزمتني بنت خالتي وعملتلي غدا ولما اجو يخطبوني، اجا معن نسوان وهني وزواجن, كانت الحفلة حلوة، اجا العريس واجا عمي على شان يوخد وكالتي وسألني الشيخ قلتلو موافقة انا، كتبت الكتاب بيوم الخطبة. وصارو يزفقو ويغنو، انا ابن عمي مطرب كان يغني ويدق على العود.

ح: وقت ما انخطبتو كنتو تطلعو مع بعض؟

ا:كان يجي لعنا بالمناسبات ويقعد مع اهلي بس ما نطلع لحالنا. بس مرة  وحدة رحنا على صيدا، كان عيد وراح معي ابن عمي ومرتو وابن عمي التاني وركبنا بالمراجحيح وطلعنا بالشختورة.

ح: اديه ضليتك مخطوبة؟

ا: 9 اشهر.

ح: كنتي تزوريه بطرابلس؟

ا: لا ما اجيت، بس اهلي كانو ييجو.

ح: عملتي سهرة قبل العرس؟

ا: اه عملت بالغازية عملت سهرة وهون عملت سهرة.

ح: شو لبستي بالسهرة؟

ا: بدلة زهر ورجعو لبسوني بدلة لون ازرق، واخر شي لبسوني بدلة سودة.

ح: هدول البدلات خيطيهن ولا اشترتيهن؟

ا: هدول البدلات خيطتهن ام قاسم.

ح: وبدلة الخطبو خيطتيها ولا اشترتيها؟

ا: والله ما بعرف، جابولي هي من طرابلس.

ح: شو جابولك لخطبتك؟

ا: جابولي شقف، اواعي داخلية، سكربينات، وحفاية و جابولي شنطة ملاني.

ح: مين حدد موعد العرس؟

ا: هني اهل العريس.

ح: كان في خلاف؟ انتي كنتي موافقة؟

ا: لا ما كان في. اه كنت موافقة.

ح: مين اجا على العرس؟ مين عزمتو؟

ا: عزمنا كل اهل البداوي, كلن اجو، رفقاني عزمولي رفقاتنا كلن الفلسطينية و اللبنانية. ودار عمي. لإاجو يوخدوني جابوا بوسطة للنسوان، و4 تاكسيات للزلام.

ح: اجا معن العريس؟

ا: لا ما اجا, ضل بطرابلس ما بيجي.

ح: بدلة العرس اشترتيها ولا خيطتيها؟

ا: لا اشترولو هيّ.

ح: كيف عزمتو العالم على العرس؟

ا: شفوي ما كان في كروت ولا اشي.

ح: اديه ضلت حفلة العرس؟ اكم يوم؟

ا: من الخميس للاحد.

ح: شو حضرتي لعرسك؟

ا: حنة حنولي، وبتيجي وحدة تربط ايديكي وبتحنيهن والبنات بيساو سهرة وبرقصو وبغنو ورفقاتك بنامو عندك والصبح بيجو اهل العريس وبروح عند الكوافيرة وراحت معي ام قاسم، وساوا شعري، واجو اهل العريس على البيدر، جابو سيارة وامي ما قبلت وحلفت يمين انو ما بطلع غير بسيارة ابراهيم الكاديلاك واختلفوا واجو الاوادم يحلوا المشكلة وامي ما نزلت عن كلمتا وعملت طوشة على البدلة البيضا.

ح: مين اتدخل بكل هل المشكلة؟

ا: عمي و اتدخلو الختيارية وبعدين اهل العريس وافقوا.

ح: لما رحتي عند العريس شو صار؟

ا: رجعت صارت مشكلة لانو الي جابوا السيارة زعلو واخدو كناينن وروحو. هون مرت عمي عصبت وصارت تعيط وتقول ما بدي هي بدي تطلقها وامي عصبت والعريس صار بدو يطلقني وانا ما فرقت معي ونزلت عن الكرسي و قلتلو طلق, بعدين اجو الاودام و الكبارية وصاروا يحلوا المشكلة وصاروا يحكو مع مرت عمي ويقولولا عيب احنا قرايب ومن هل الحكي و حكوا مع عمي و الحمدالله حلّوها و كفينا الحفلة, ساويناها عند بيت عمتي وتاني يوم العرس، بيجو بيوخدوني وبيساولي سهرة تاني.

ح: مين اجا اخدك من بيت عمتك؟

ا: اجا عمي وابوي طلعوني.

ح: شو كانت تحضيرات العرس؟

ا: كان في زينة، وكانوا يجيبوا اربع سجادات وبالونات وورود اصطناعي وبيعملوا للعروس الصمدة. وجابوا دبايح وساووا غدا وعملوا كبة ورز وملوخية لكل المعازيم.

ح: وين سكنتوا؟

ا: كنت انا وبيت عمي وسلفتي, كل واحد كان عندو غرفة ومطبخ مشترك. وانا ابوي اقنعتو انو اسكن معن وكان في خزانة ونملية.

ح: انتي شو جبتي معك من الغازية؟

ا: انا طلعت شراشف وتياب وتنانير وقمصان وسكربينات وبدلات ودهب وكتير اشيا.

ح: شو نقطوكي بالعرس ؟

ا: حسب كل واحد ووضعو، في منهن بيعطوكي اساورة او مصاري، وليرة دهب وفي منهن بيجب صحون كبايات ولحف.

ح: كيف كانت علاقتك مع حماتك؟

ا: كانت كتير منيحة، كنا نوكل سوا ونشتغل سوا، ما بيوم شفت يوم ما منيح.

ح: كم ولد عندك؟

ا: 11.

ح: ما شاء الله ,الله يخليلك هني, شكرا الك .                       

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: