نايف سليم عزام من حطين

ف: اول شي عرفنا عن اسمك حاج؟

ن: نايف سليم عزام  

ف: ابو؟

ن: ابو جمال

ف: من اي بلد من فلسطين؟

ن: حطين

ف: قضاء؟

ن: طبريا

ف: شو بتعرف عن فلسطين وعن بلدك؟

ن: بعرف كل شي .

ف: احكيلي.

ن: متل شو بدك اياه لنجيبك عليه..

ف: اهم شي كان مميز فيها.

ن: الماي، كانت اهم الينابيع عنا بحطين. الماي كان في عدة ينابيع في حطين، كان في ( 1،2،3،4،5،6)، كان في ست ينابيع وبيرين، والبيرين كانوا نبع

ف:  من اي مواليد؟

ن:  مواليد 1925

ف: اديه كان عمرك لما طلعت من فلسطين؟

ن: لمن طلعت كان عمري تقريبا 22

ف: تجوزت بفلسطين؟

ن: اه تجوزت بفلسطين

ف: كتير منيح

ن: وخدمت بالبوليس كمان

ف: منيح هلأ بتحكيلي

ن: ابن 16 سنة، دخلت البوليس الفلسطيني بالاضافي مبدئيا وبعدين تحولت للبوليس الفلسطيني. وطبعا بسبب الانتداب انتهت الخدمات.

ف: باي عمر خطبت؟

ن: خطبت بال 1946

ف: اديه كان عمرك؟

ن: كان عمري تقريبا 22 سنة

ف: احكيلي خطيبتك كنت بتعرفا؟

ن: خطيبتي بنت عمي من العيلة وحسب التقاليد. والتقاليد كان بنت العيلة لابن العيلة, فكان النصيب وحكينا وكان الموافقة من العم ومن العيلة.

ف: مين حكالك عفكرة الخطبة, انتي قلتلو لابوك؟ او هو اجا قلك؟

ن: انا لما دخلت البوليس، طبعا البوليس كل يوم بجهة فخوفا من اهلي انو انا اروح اشوف حلال من جهة تانية اجو وقالوا بدنا نخطبلك بنت عمك وكان النصيب الحمدالله.

ف: اديش كان عمرها؟

ن: هي بدك تقولي 20

ف: يعني بجيال بعض

ن: اه

ف: كيف صارت الخطبة؟ احكيلي التفاصيل من وقت ما اجا ابوك وقلك بدي اخطبلك؟

ن: اجا، انا اجيت فرصة من البوليس ولا بقولولي بدنا نكتب الكتاب بكرا، وقلت يا جماعة طب انا جاي 48 ساعة، قال لا خلص بدنا بكرا بدنا نكتب الكتاب حسب العادات والتقاليدن جابو الحلو وجابو الشيخ.

ف: اخدوا رأيها؟

ن: اخدوا راي الجميع

ف: كان في حدا عندو اي اعتراض، انو ابن عمك تاني بدو ياها؟

ن: ما كان في اي اعتراض  ابدا، لا عمي ولا مرت عمي، الكل موافق والكل مبسوط وراضي.

ف: هي شو كانت تعمل بحياتها؟

ن: كانت شغل الفلاحين بتعرفي مع الحرثيين، بروحوا على القمح، يعني لما يزرعوا القمح بروحو بعشبو، بعدين بالحصيدي بروحو يحصدو، تعمل 4-5 كيال ( الكيل 60 كيلو) هدول تبيعن الي بتشتري فيهن دهب، بتشتري يلي بدا ياه، يكونو خاصين فيها.

ف: هي ما كان عندا اعتراض؟

ن: لا

ف: دغري وافقت؟

ن: حتى لو بدا تعترض بتقدرش، بهذاك الوقت كان شعبنا ظالم بصراحة، يعني بس ابوها يقول بدي اعطي لفلان خلص  ما عاد في كلام، مش زي اليوم بمشوا سوا و بتفاهموا، يا ريت كان هيك، الحمدالله عشنا بكل صدر رحب مع بعض.

ف: اجيت من الخدمة اجازة قالك بدك تخطب بنت عمك ودغري كتب الكتاب؟

ن: تاني يوم خطبت، حطيت ايدي بإيد عمي كتبنا الكتاب وانا لابس لباس العسكري بدي امشي لان، كنت بهداك الوقت بعدني بالمعسكر التدريبي ( تدريب على الخيل  خيّالي ) وضليت ماشي

ف: يعني ما عملت حفلة؟

ن: عملو حفلة هني بلاي انا ما حضرت شي.

ف: وقت كتب الكتاب يحدد المهر والفيد، اديه كان المهر؟

ن: المهر 200 جنيه فلسطيني

ف: وجهاز العروس؟

ن: جهاز العروس من 200 المهر هو إلها انا ما الي بشي، بالماضي كانوا بس بدن يجوزو بها الشكل، هادا يجي ابوها يوخد نص المهر ونص المهر الها، يعني مثلا 200 المفروض هي توخد 100 وابوها 100، لكن انا ما سألت عأساس هي بنت عمي ويمكن يكون عمي بحاجي مثلا ما بطلع فيّ ولا هو بطلع فيّ.

ف: اديه كانت فترة الخطبة، كنتوا تتفقوا على فترة الخطبة ووقت كتب الكتاب؟

ن: لا ما فيش اتفاء ( اتفاق)، الخطبة صارت بعد ما طلعت من الكلية، بعد ما خلصت تدريب تجوزت.

ف: اديه كانت الفترة؟

ن: شي 3 شهور ما طولت وتجوزت برضو بس تجوزت اجيت 4 ايام لانو بعد ما انا لسا مخرجين جديد، وبعد في مشاكل وتدريب فما تاخرت 4 ايام وضليت رايح.

ف: وين سكنت بس تجوزت؟

ن: في كنا معمرين بيتين ثلاثة طبعا الي غرفتي الخاصة وكلنا بنفس الدار مش متل اليوم كل واحد ببيت

ف: شو جهزت بالبيت؟

ن: اشتريت خزانة خشب جوزي بتذكر ب 400 ليرة وطبعا بقية التياب من المهر تبعها، اساس البيت خزانة بهداك الوقت ما كان في كنبابات ولا شي حتى تخوتي ما كان في، كان في فراش كلها صوف مش متل اليوم فراش سفنج وهي بتجيب لباسها وبس.

ف: وقت الخطبة مين كانوا المعازيم؟

ن: قرايبنا كلهن.

ف: وين كانت الخطبة؟

ن: ببيت اهلها حسب العادات والتقاليد بتكون الخطبة، وكتب الكتاب ببيت الاهل.

ف: على مين كان الضيافة والحلو؟

ن: في كان اخواني اكبر مني هني كانو يوزعوا الحلو والمي، ابوي كان موجود وامي واخواتي كانت العيلة كلن الحمدالله. فيعني حطيت ايدي بإيد عمي، زوجتك كزا كزا و  حسب الشرع والعادات والتقاليد، فقمت وضليت ماشي. ما حضرت الحفلة ولا شي انا. لاني لازم ارجع كنت على الكلية، ورحت متاخر كمان رحت لقيت الباص صار رايح، وصلت طبريا فش الا باص واحد وصار طالع، ركبت من طبريا لسمك ومن سمك لجسر المجامع كمان ما في، ملحئتش الباص ولازم اكون بالكلية لانو الصبح الساعة سبعة لازم اكون منشان في رياضة عنا فإضطريت,  كان بدي امشي، كان في معسكر اردني على جسر المجامع وفي منع تجول كمان، لكن لباس العسكري هو الي بحميني، اكتر ما طلعت الا سيارة وراي قلت عال في سيارة اسا بروح فيها، انا المهم اوصل لبيسان، وقفت السيارة الا الشوفير ” عقيد” ويلي وراه عميد ولواء. شو بدي احكي!! قال لوين قلت انا لبيسان ,قال احنا طالعين نتمشى هيك وهيك ما في تقريبا شي 200 متر وهني ماشين ما شفت الا رجع لوراه وانا عم بتفرج عليه قال اطلع لننوصلك شوي لقدام، انا مخجول بهل الرتب هاي، وانا عسكري بسيط، قولي طلعت ووصلوني لبيسان، ببيسان قالوا وصلت قلت لأ لازم نشرب قهوة، نزلنا شربنا قهوة,, بالبلدة هاي القهوة كانت كل الطاولات بقلب الشجر, من يلي دفع انا محضر حالي احسن ما حدا منن يطول، طولت ادفع حكالي واصل، ولم منين واصل للكرسون، بدي افهم من وين واصل، مش معقول اخليهم يدفعو.. هون قلي من الطاولة هون كانو شباب صحابي، قالوا الضباط يجو نعقد سوا ولا احنا نروح، انبسطوا يعني الحقيقة، قلت لأ هني بيجو لهون رحت انا شكرتن وعزمتهن على قعدي عودنا طلبنا طلب تاني وشربنا، فهاي حياتنا كانت يعني.. لما بعرف صديق الي انا بحب ابادروا وهو ببادرني، ” يا ريت كل شعوب العرب متل الشعب الفلسطيني”.

ف: اديش خدمت؟ اديش الفترة؟

ن: 5 سنوات، انا كنت لابس بالبوليس الاضافي مبدئيا, وبالحالة بحسبولي المدة كلها بالخدمة كنت بمستعمرة للالمان قضاء حيفا بقولولها بيت لحم فما عجبني الاضافي لانو هون ( اشار الى كتفه) حطينا كتابي ” Temporary additional police” يعني بوليس غير معترف فيه، اليوم طلعت بسيارة ، انا وماشي معاي في الباص كنا بدنا نروح احنا كنا بحيفا، طلعت والا بقولي بوليس، احنا كنا بوضع بصرش ما ندفع يعني…. مشي الباص شوي قبل ما نطلع من حيفا ولا بطلع معنا بوليس رسمي صار يقولو ال Control  اهلا وسهلا واعدو كل كرسي، طال بدو يدفع مرضيش ال Control انا عم اطلع عليه ايش الاحترام هادا لسن لا والنظافة، احنا منطلع على حالنا شايفين حالنا متل ما بقول” يا ارض اشتدي ما عليكي حدا ادي. هادا الشورت والقميص مكويين واقفين ضليت لنزلت قلتلو اسمو محمود، لما مشي محمود قال شو مالك قولتلو اسا انتو والله القوة الي انتو فيها وبس علينا، والله ما رح افل معكو وكتبت تحويل والحمدالله تجبلنا النصيب.

ف: بس توخد تحويل كنت تنزل عند اهلك بفترة الخطبة؟

ن: طبعا، هي الاجازة كانت تقريبا 24 ساعة بالاسبوع اما اذا بدي اخليهن لكل شهر 3 ايام لكن انا كل اسبوع المغرب اخلص، قبل بيوم بكتب اجازة.

ف: بهل الفترة يلي كنت تيجي فيها كانو يخلوك تشوف خطيبتك؟

ن: لا ما كنا نقعد مع بعض ابدا، اذا كانت موجودة بغرفة، انا افوت وهي تتطلع.

ف: ممنوع؟

ن: لا مش ممنوع ابدا، ما كان ممنوع بس خلص عادات وتقاليد عنا هيك، الا لتفوت عندو على بيتو ويتجوزوا

ف: ما كنتو تتحدثو وتفهمو بعض؟

ن: لا لا ابدا ابدا. اشتريت خاتم من حيفا، ما رديتش تسلم علي وامها تقولها سلمي على ابن عمك، ” بنت عمي اللزم مش يعني بريت العيلة”. بس ما رديتش ، ما فيش ما كان في، قليل كان في قضاء الشمالي، كان في حرية اكتر، هدوك كانو يجتمعوا ببعضهن ويقعدو ويمشو ويروحو ويجو ,اما بقضاء طبريا خلص حطين ابدا كنا قاسيين جدا

ف: بوقت كتب الكتاب جبتلها طقم دهب؟

ن: هي بتشتري يلي بدها اياه، بروحو بشترولها طبعا مش زي اليوم، بروحو بجيبو الدهب لا، كانو يجيبو المحابس الها والو.

ف: ما كان في طقم ولا ليرة؟

ن: ما كان في شي، ما كانش في منها هاي.

ف: كيف كان الوضع الاقتصادي بهديك الايام؟

ن: الحمدالله منيح، الفلاح بنتطر اخر الشهر ليطلع البيدر والزيتون في مثلا يلي كان يجي مونتو وواحد ما يجي مونتو بهداك الوقت كان يلي معو يعطي يلي ما معو.

ف: بهداك الوقت اذا كان حدا بدو يتجوز كانو يساعدوه اهل البلد؟

ن: لا لا هاي ما فيش منها ، هو بدو يجيب المهر منو.

ف: ما كان في حدا يساعد من القرايبين؟

ن: لا ما فيش هيك.

ف: وقت ما انت بدك تجهز للبيت ما حدا ساعدك؟

ن: اخوتي يلي بساعدوني انا واخواني مفيش شي مقسوم بين بعض بالعمار بنعمر، العيلة متماسكة مع بعض وبالعرس هداك بجيب سكر هداك بجيب رز اشياء من هل الشكل ما يدفعو فلوس قليل.

ف: بالنسبة للنقوط بالعرس كانت مصاري او اغراض؟

ن: النقوط هي بتوقف على العيلة نفسها، يلي من برا الاصحاب و الاصدقاء بنقطو فلوس طبعا، متل ما تراني اراك، زي الدين عليك. وبسجلوا اسامي عشان يرجع يسدها هي هدية بس انا ما بتحملهاش بدي اسدها. الاقرايبين بالعرس يلي بجيب رز وسمنة بلدي غنم او بقر.

ف: احكيلي يوم العرس من الصبح لل الليل؟

ن: بالعرس انا اجيت اربع ايام ازن ( اذن) بس بعتلهن قبل بيوم من هناك انو انا جاي كل شي يكون جاهز طبعا اخوتي وابوي وامي والكل بحضروا كل شي لازم يكون جاهز، بدن يدبحوا بحضروا الدبايح بجيبو الرز قبل ما أجي بس بالاهل والقرايب في عادات بيجيب الدبيحة واللبن والرز.

ف: عملو سهرة قبل ليلة العرس؟

ن: الا كيف، في كان ليلة الحنة، كانوا يغنوا حتى العريس يا محلى النوم بحضان البنياتي، في احتفالات شعبية بنصبوا دبكة واذا في وقت زيادة بعملو رمي للعريس، بركبوه على الفرس ويطلعوا الخيّالي يلي عندن خيل بطلعوا بتسابقوا وبتشوفي البلد كلها مشاركة، بس انا ما عملولي هيك عشان ما قدرتش احصل على ازن اكتر من اربع ايام.

ف: حكيلي عن يوم العرس؟

ن: في الغدا بعزم بس القرايب من العيلة، اذا بدو يعمل عرس بعزم البلد كلها بيجو تنين تلاتي، انت يا فلان روح اعزم هاي العيلة الفلاني، انت يا فلان للعيلة الفلاني اعزم هون، بدو يصير دبايح ومناسف، املا كعيلة ببعضها، المغرب بكونو عاملين دبيحة تنتين او تلاتة بطلعوا بتعشوا كليلتهن مع بعضهن يرقصوا وبنبسطوا مع بعض لوقت يجيبو العروس، هون بتكون العروس معزومة بمحل تاني مش بالمحل نفسو، بتكون عند دار خالها وهو عند اهلو وهي عند دار خالها، هو مثلا من قرايبو او شباب جيالو بعزموه يتحمم عندن.

ف: انت عند مين تحممت؟

ن:  انا اتحممت عند دار اخوي اكبر مني، وعملولي حفلة حلاقة، بيجي الخلاق بيحلقلي، بس انا ما كان عجبني الوضع كلو عشان بس اربع تيام، اول يوم اجيت، تاني وتالت يوم العرس ورابع يوم ضليت ماشي، انا المشكلة انو مخرج جديد من الكلية، لو كان صرلي مدة كان فيني اخد شهر.

ف: اديه كانت مدة العرس؟

ن: كان يبقى تقريبا اذا كانت العيلة ببعضها بضل لساعة 9-10 تقريبا وبروّحوا، هو بيت عمو بينامو وبعد ما بنامو وينبسطو ببعضهن ويحكو مع بعض بيجو بدقوا عليهن اخواتو او ابو او امو يكونو محضرين العشا للعيلة كلها، بقعدو بتعشو وبأمان الله.

ف: كان في عادة الصباحية؟

ن: كان في ييجو النسوان من الصبح بقعدو يغنوا ويزقفوا، كان ييجو النسوان يجيبوا الفطور، كان الفطور سمرا وزغليل ( حمام الصغار) كان في عنا عادي اديش انا بصرف زيت بكون عنا زيت مثلا اذا بصرف 10 كيلو بكون عند 10 كيلو، اذا ما عنا عند بيت عمي، كانت مرت عمي بس تكون عارفي بدي اجي تخليلي وجه الحليب وتحط عليه عسل شلالين بس اجي بتحطلي، عاداتنا وتقاليدنا كانت منيحة، كتير منيحة والدين واحترام وتقدير، اليوم لأ، لازم اليوم في حرية للبنت والولد بدراجات اكتر بس بهداك الوقت كان في احترام اكتر.

ف: بالمنطقة يلي كنت عايش فيها بس العادات انو البنت لابن عمها؟

ن: اه كان قليل جدا يلي يعطي لبرا، كان في عائلات مثلا واحد من عيلة معروفة بيجي بدو بنت بعطوا بس المهر كان بهداك الوقت 60 – 70 المهر لهدالك من العيلة التانية، 10-20 المهر ويلتزم بكل شي من الجاهة والعادات والتقاليد.

ف: مين كان جاهتك، كان حدا من برا العيلة؟

ن: لا نزل ابوي قلو بدنا البنت للشاب نايف، قال انت بتحد واحنا بنفز، وكان ابوي اكبر، فالعتب مرفوع بيناتنا، لو انا رحت قلت لعمي بدي البنت ما مشكلة.

ف: انت بوقتها كنت مفكر بالزواج؟

ن: انا قصة الزواجقلتلك كيف انا لما  كنت بالجيش وبعيدين خافوا اهلي انو انا اشوف بنت من برا ومش كل الاوقات بتكون مناسبة، انا مرتي عارفين مين ابوها ومن العيلة، في فرق، وخاصة لما نزلت عند اخواني بحيفا، نزلت لعندن في كان زميل لالن من عكا، قال ابو زكي بدنا نتغدى عنا بالبيت انت ونايف، انا يا غافل الك الله، قال شو، قلت بدي اروح على حيفا وما بدي اتأخر، رحت ولا عندو اربع بنات وهو بدو يعطيني وحدة منن وبنات المدن غير بنات الريف، بنات المدينة كانت تيجي البنت تعقد مع الشباب, بس القرى لأ، كان الوضع بختلف بين المدن والقرى، اجا حكي مع اخوي قالو بدي اجوزو بنت من بناتي لنايف، قالو نايف عروستو مسوكرة يعني معروفة ومحجوزة، قالو احكي معو، اجا اخوي قلي شو رايك قلتلو لأ ما بدي، انا بدي بنت عمي بس لانو عمي ومرت عمي مناح معي وكل العيلة راضيين، رحت ما قبلت، بالمدينة خاصة بنابلس وعكا اذا كان واحد موظف بحبو يعطوه، بعتبروا انو راتبو ثابت ودغري بيعطو.

ف: وين كان العرس، ببيت العروس او كان بالساحة بالقرية؟

ن: العرس, كان بيجو المغرب النسوان وابو العريس وعمامو بروح على البيت يلي فيه العروس بقولو يا فلان اذا سمحت بدنا نطلع البنت، بخدوها عند بيت خالها بيحمموها وبلبسوها القرايب والاصدقاء وبنقطوها، بيجوا اهل العريس والعروس بركبوها على فرس وبيجيبوها عبيت العريس وبيجي العريس ما بكون بالبيت، بيجو قرايبو واخواتو بحوربو ” عريسنا عنترة عاريسنا يا شمس غيبي عنا عنترة…” يحوربو يعني يغنوا وبيجي العريس وبفوت العريس فلما فتت على البيت، بيعقد هو وبنت عمو وبعدين بروح بنام هو وبنت عمو بالبيت المخصص الهن. هديك الايام كتير احلى الها رونق وجمال، اليوم في حرية اكتر بس ما في مبادئ، اليوم حرية اجنبية. مثلا ما عاد في عادات نفسها متل الجاهة بيجي ابن اخوي بقول بدي بنت فلان منروح منطلبهان بعدو هادا الشي بالمخيم.

ف: بس طلعتو من فلسطين لاي منطقة تهجرتوا؟

ن: انا بقيت بالقرية انا وابوي واخواتي والمسلحين بقينا بفلسطين، اخوي الكبير طلعو هو والنسوان لوصلو لمرجعيون وبعدين على بيت حويل وبعدين لعنجر، في عنجر بقينا لسنة 55 19 لإجينا لهون على هادا المخيم. وهادا المخيم انا فتحتوا، انا كنت مدير المخيم، من بعد ما تهجرنا من عنجر ولا واحد من موظفين عنجر يجي على المخيم لانو مدير المنطقة هون ما بدو ايانا. احنا بقينا بالبلد مسلحين لصقطت الناصري لو طلعنا مش النا فائدة، جيت على القرية سألت يلي لقيتهن من جماعتنا قال شوفت حدا قالي لأ، اخدت تصريح لبرودتي، على اساس اوصّل برودتي لبلدية الجيش، جينا على الصفصاف على الجيش والحرس بقولو بدي البرودي وتخانقت انا واياه وكان في جيش هناك رحتلوا على المكتب قلتلو هادا التصريح مزور شي، قالي لأ قلتلو الحرس يلي عندكو بدو يوخدلي البرودي، سألت خوالي هناك وين اهلي قالوا راحو على عيترون, 14 شخص حرام ذي ما بقول متل السماء فضائكم ارض فرشاتهم تحت الشجر وبعدين رجعت انا واخوي على عنجر قبل ما نروح رجعت انا واخوي على حطين نجيب فراش عشان نتغطى ولما فتنا على المنطقة كانت كتير خطر عشان اليهود كانو محوطين كل المنطقة، وجبنا اللحاف,, واتفقنا اذا واحد اتدايق يترك الحصان ويهرب وتفرقنا انا واخوي وبعد ما خف الوضع صرت اسأل على اخوي وما رضيت امشي الا اعرف مصير اخوي، المهم لقيت اخوي كانت الساعة 12 بالليل ورحنا على عنجر، صار يجبولنا اكل ثلاث ترغفي صغار لكل شخص و5 غرامات لحمة لكل شخص يعني على الريحة، عانينا كتير كتير..

ف: بس كنت بفلسطين كنت تترك مرتك وتروح على الخدمة؟ كان يصير مشاكل؟

ن: لأ ما كان يصير، انو في بس كانو يحلوها مع بعض.

ف: كم ولد اجاك انت وبفلسطين؟

ن: ولد واحد. وبعدين جبنا هون 3 شباب و5 بنات، جوّزت الكل بس مش قرايب عشان كل قرايبي بعاد عني، في بسوريا وبفلسطين عشان هيك.

ف: بس جوّزت ولادك حسيت بالفرق بالعادات والتقاليد؟

ن: اكيد، الطمع امّا بخلق للانسان مشاكل او بضيّع الثقة في، وبخلق مشاكل واذا ما في طمع والرجل الو قيمتو بالبيت ما بصير شي… ولادي كلن قاعدين فوقي معمرين الهن بس تكون الكلمة لرب العيلة ما بكون في مشاكل.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: