انيسة عبد بلعاوي,من بلعا

س: شو اسمك حجة؟

ا: اسمي انيسة عبد بلعاوي, احنا من بلعا ضيعة ابوي بلعا, بس ابوي اجا على شفا عمر وسكنا هناك وتجوز من شفا عمر. احنا الاساس من بلعا, ابوي من بلعا و امي من شفا عمر.

س: حجة انت خلقتي بفلسطين؟

ا: انا خلقت بفلسطين.

س: تتذكري اديش كان عمرك لما طلعتي من فلسطين؟

ا: عشر سنين كان عمري.

س: خبريني شو بتعرفي عن فلسطين. شو بتتذكري؟

ا: شو بدي اتذكر, كنت بنت عشر سنين أنا, اروح مع امي على الفلاحة, على الزتون, جدي كان فلاح.

س: يعني بلعا كلها فلاحين؟

ا: لا, احنا ساكنين بشفا عمر, ابوي من بلعا, بس احنا ساكنين بشفا عمرو امي شفاعامريّ, وجدي من شفا عمر, وامي كانت تروح مع جدي على الفلاحة, و على الحصيدي وكان عندو بستان, جدي يزرع فيه باثنجان وكوسا وأرع ( قرع) ولوبية وبامية وكل شي. وادي كان, نهر كان ماشي جنب الارض يزرع فيه وانا اروح مع امي.

س: تتذكري انك حضرتي عرس بفلسطين؟

ا: اه حضرت اعراس كتير.

س: تتذكري شو كانوا يعملوا بالعرس؟

ا: كانو وقت في عرس يعزموا اهل الحارة, ويجيبوا اكل ويطبخو, كانوا يطبخوا كتير, طناجر طناجر. وبحلل كانوا يعملوا الطبيخ ويعزموا العالم, ويجي العريس, ويزفزا العريس بالزفة, بنات وصبايا ورجال, اه, ويزفوا العريس يعني, ويجوا من هالزفة ياكلوا, وبعدين يجيبوا هالعروس على بيت العريس. بتعرفي كان في غناني ورقص, ويعني هالعرس بفلسطين.

س: تتذكري اديش مان عمرك لما انخطبتي؟

ا: كان عمري 14 سنة.

س: انتي كنت موافقة عليه. اهلك سألوكي اذا بدك ياه او هني اليّ بيعطوا الموافقة؟

ا: انا هادا ابن عمي. جوزي ابن عمي اخو ابوي, كانوا بالاول ما يعطوا بنت العم الا لابن عمها. الغريب ما يعطو, و انا كان عمري 14 سنة, جيت على لبنان ورجعت عفلسطين, رجعت امي ودتني على لبنان عشان ابن عمي. ابن عمي كان بلبنان, وامي قالت انا ما بعطيها الا لابن عمها, وجيت تجوزت, كان في سلافي من عيلتنا واجيت لعندن, وتجوزت بنت 14 سنة.

س: احكيلي شوي عن يوم خطبتك. شو كنت لابسي و اهلك شو كانوا لابسين وشو تقدملك بيوم الخطبة.

ا: كانت العالم لاجئة, وما كان في اعراس, جيت لقيت سلفي كان متزوج وحدة ابوها الو قيمة, ابوها بقولولو ابو ابراهيم, كان ماشي بالثورة, كان قائد بالثورة من هدول الكبار الي مشيوا بالثورة وسلفي تجوز بنتو, اعطتني بدلتها البيضة, هون ما كان في لا بدلة بيضا ولا اشي, و خيطتلي حرام، هي كانت خياطة. انا لبسوني بدلة بيضا, وهي خيطتلي اواعي وجيت انا كنت هون بطرابلس وجوزي كان ساكن ببعلبك بهذا شو اسمو ” كامب ويفل” وجيت على ” الكامب” وعملولي عرس هادا الحج احمد, عملي عرس.

س: عملك عرس زي عرس بفلسطين؟

ا: لا, لا, صمدوني على الكرسي وحطولي طاولة و حطوني على هالكرسي وصاروا يرقصوا ويغنوا. عملولي عرس لانو امي ضلت بفلسطين, مش عندي, لانو انا ابوي ميت ويتيمة, عملي عرس الحج احمد وطبخ وطعما الناس.

س: عملتي حنة؟

ا: لا ما كان في حنة, كانت الناس لاجئة, ما كانوا واعيين لا هالشي, في عندي انا شريط فيديو عرس من فلسطين, وكيف بحنوا العريس والعروس من أهلي, عرس ولاد اختي و ولاد اخوي تجوزوا وبعتولي هني..

س: بعدك محتفظة فيهن لهلأ؟

ا: اه هيّاهن عندي.

س: اذا شي نهار طلبنا نشوفن ممكن تعرينا هنّي

ا: والله هيّاهن هون عندي شي ستة, سبعة, اذا بدكوا تنقلوهن على CD, اه انقلوا الي بدكو ياه, مكتوب عليه شريط عرس زفة.

س: شو كان اسمو جوزك يا حجة؟

ا: اسمو كامل احمد بلعاوي, لانو انا بلعاوية وهو كمان بلعاوي.

س: كنت قبل تحبيه, بما انو انت كنت تعرفي انو بالنهاية انت لابن عمك, كنت موافقة عليه؟

ا: انا كنت 14 سنة ما كنت اعقل, اروح عند مرت عمي تقول هاي خطيبة كامل, اه بس ما كان في حب, وهيكي بالاول ما كان في متل اليوم تتعرف عليه وبتعرف عليها اه, بس بالاول لأ. كان خالي خاطب هناك, كان بالاوضة تفوت العروس على الاوضة التانية. لا هو يحاكيها ولا هي تحاكيه الاّ وقت العرس, وقت الي يجيبوها عا بيت العريس حتى يحكيها قبل لأ ,بس اليوم غير.

س: قلتيلي انك كنت موافقة عليه

ا: اصلا انا ما كنت ما اعقلش, امي ودتني مع ناس وقالتهم ودوها لابن عمها. انا ما بجوزها لحدا غريب.

س: اديش كان في عمر بينك وبين جوزك؟

ا: كان في سبع سنين.

س: شو كان يشتغل

ا: كندرجي, بالكنادر.

س: هو خلق بفلسطين واجا علبنان؟

ا: كان عمرو 18 سنة لما طلع من فلسطين.

س: لما تجوز اديش كان عمرو؟

ا: ما بعرف شي عشرين, 25 عشرين ما بعرف, كان شاب يعني.

س: بتتذكري مين راح عالطلبة, لما اجو يطلبوكي. مين اجا؟

ا: اجا ابو خليل, نعيم, هدول وجهاء شفا عمر, كان في ابو خليل ونعيم. وكان ابو عماد والحج احمد, هدول كانو كبار البلد, والشاهد ابو خليل بورقة الزواج والحج احمد.

س: في حدا كان معارض على زواجك من ابن عمك؟

ا: لا لا ابدا.

س: وضع جوزك, كانت حالتو المادية منيحة او …؟

ا: عادي يعني متيسرة, لا انو غني ولا انو كتير فقير.

س: بالوقت الي انت تجوزت فيه  كيف كان الوضع الاقتصادي بشكل عام, العالم كيف كانت عايشة؟

ا: احنا كنا عايشين بخيم, وبقلب البيوت بس مقطعة بخيش, كنا 6 عيال كنا بمحل واحد, يتسكر علينا باب واحد, عيشتنا كانت صعبة كتير صعبة صعبة.

س: وين تجوزتي بلبنان؟

ا: انا تجوزت ببعلبك ” بكامب” شو اسمو هادا كامب ويفل, فيه منو اتنين بالبلد فوق اسمو” هورو” والي كنا ساكنين فيه اسمو كامب ويفل, هادا كان للفرنسيين,  كنّو عشان هيك سمّوه, اه كنا ساكنين فيّو.

س: تتذكري اديش كان مهرك؟

ا: المهر, كان بسيط كتير, ما في شي.

س: اديش يعني بتتذكري؟

ا: كان هو بالليرة. كان مهري انجأ ألف ليرة.

س: كان في حدا معترض على المهر؟

ا: ولاد عمي. كنا ولاد عم ببعض, ما في حدا معارض, لا ما في اعتراض ابدا, ما في شي.

س: اشتريتي دهب على خطبتك؟ شو لبسوكي؟

ا: محبس وحلق, مبلا لبسوني, لبسوني جوز مباريم عيري, يعني مش لإلي, لسلفتي, بس من بعد ما اتجوزت اخدوهن مني, رجعوهن.

س: مين اشترى الدهب, مين راح معك؟

ا: اختو لجوزي كانت بفلسطين, شلحت المحبس ولبستني اياه, واجيت فيه من فلسطين آل عشان ما حدا يخطبني هون, جابولي حلق, كنت معاهن ولبسوني الحلقات بس انا جبت معاي قلب, هيك قلب لوز, جيبيتو معي من فلسطين, امي اشترتلي اياه. وجيت على لبنان لابسيتو. راحت معي سلفتي, مرت الشيخ طالب بنت ابو ابراهيم.

س: خبريني عن جهازك, كيف جهزت؟ شو جبتي؟

ا: هي شترتلي ياه.

س: يعني سلفتك؟

ا: اه, والله سلفي كان متوظف بالانروا ووضعوا منيح وجوزي كان فقير بالمرّا, هي صارت تشتريلي وتخيطلي, تروح على السوق تجيبلي شقفة. اه هيك يعني. خيطتلي كلاسين طويلة لهون ( لعند الركبة) وطرزتلي اياهن, وشلحات وهيك تخيطلي هي. يعين ما شرينا خالص وخيطتلي بدلة لونا احمر حلوي كتير كانت علي, ومشي الحال. اواعيها الي هي كانت مجهزيتن للعرس، قالتلي خديهن, لبستني اياهن. اشتريت صندوق للاواعي, صندوق مزخرف, صناديق محطوطة هيك حلوي, اه حطينا هالاواعي بقلب هالصندوق واتكلنا على الله.

س: تتذكري اديش بقيتي مخطوبة؟

ا: شي 3 اشهر.

س: بهل الفترة الي كنت مخطوبة فيها كنتي تقعدي مع خطيبك, تحكوا , تضهرو؟

ا: لا جيت على بعلبك واجا سلفي اخدني على طرابلس, قعدت شي ثلاث اشهر هون وبعدين رحت لعندو؟

س: يعني ولا مرة قعدتي انتي وهوي؟

ا: لا, لا ابدا ما كان في هيك, هدا هيك كان, صرلي 55 سنة متجوزي, هلأ ما في منو هادا الحكي, بدي افكر, بدي اسمعو, بدو يحكي معي, هدا ما في منو.

س: وين كتبتوا الكتاب؟

ا: ببعلبك, يجي على البيوت شيخ وبعدين بودوهن على المحكمة.

س: امتى كتبتي كتابك, بس اجيتي او قبل عرسك بفترة قصيرة؟

ا: بعد ما جيت من طرابلس, اجا الشيخ وكتبت الكتاب وتجوزت دغري.

س: يعني ما كان في فترة بين كتب الكتاب والعرس؟

ا: لا دغري, وانا ما كنت اعقل, كان عمري 14 سنة, شو 16 سنة كنت مخلفة بنت.

س: مين الي حدد موعد العرس؟ اهل العريس او مين؟

ا: اجيت على بيت سلفي ببعلبك وبعدين عملو هالعرس. كان في محل خصوصي للعرايس يتجوزوا, لانوا كان كل 6 او 7 عيل بمحل واحد, يعني اذا انت ساكني بغرفة لحالك تعزمي هالعريس وهالعروس لعندك ويتجوزوا بهل الغرفة يومين ثلاثة, وبعدين يروحوا على شي تقطيعة من هل التقاطيع الي عملوها, كانت العيشة فش اصعب منها ببعلبك, ثلج كتير واجلك الحمامات بعيدة عن البيوت وكل 4, 5, 6 تلاقيهن ماشيات على الحمامات, بعيدة, ثلج سقعة, وكنّا نغطس بالثلج, بالركبة واعلى من الركبة, كان الثلج كتير, كانت عيشتنا صعبة.

س: حسيتي انو في فرق بين العرس الي بفلسطين وبين عرسك؟

ا: كتير, بكرا ان اخدتي شريط بتشوفي كيف كان العرس بفلسطين.

س: شو الفرق

ا: بعيد كتير عن الاول, ما في شي عرس عالسكت, كيف الدرس الي ما فيه مش تنقلي من هون وتيجي لهون, ما في شي هادا هو.

س: لما رحت تعزموا العالم  وزعتولن كرت او عزمتوهن انتو حكيتوهن.

ا: لا ما في كروت ولا اشي ولا عزيمة ولا شي, اهل البلد والله اليوم بدنا نجوز كامل تفضلوا بس وحتى مش كل الناس اصلا بس الي بتعرفيهن, قرايبك ، اصحابك، جيرانك وبس.

س: عملتي سهرة قبل العرس؟

ا: لا، لا سهرة ولا شي، عملنا الضهر متل ما بقولو لبسوني وهيكي والعصر وبعد العصر تطلعنا حتى مش هو اخدني ( العريس)، اخدني الحج احمد ( باعتباره ولي امرها) بس، مش انو بيجي العريس بيمسك ايد العروس بيجو بدن ياخدوا العروس، ابوها ، عمها ، خالها ، اخوها ، هو الي بطلعها على بيت دار عمها، بلبسها العباي، كانوا يلبسوا العروس عباي تغطي وجها بايشارب ابيض ويربطوا ايدها بمحرمة بيضا ويرفعوا ايدها لفوق هيك كانت العادات. اهل نهر البارد بعد عندهن هاي العادات و التقاليد بس تطلع العروس بيرفعوا ايدها، مسكرّة مش مفتوحة وهادا بيعني انا طلعت من بيت اهلها شريفة.

س: وين عملتي عرسك؟

ا: بغرفة هيك، الي عزمني الحج احمد كان عندوا غرفة انصمدت فيها.

س: تتذكري شو الاكل الي عملتوه يوم عرسك؟

ا: اه، كانو يطبخوا رز وفاصوليا يابسة ولبن يطبخوه مع كبة وهيك. قليل الي كان يطبخ، ما كانوا يطبخوا ولا شي. هاداك الوقت غير.

س: بفلسطين كانوا يعملوا اكل غير؟

ا: اكيد بفلسطين كانوا يعملوا كبّة ولحمة ورز, وكتير كانوا يطبخوا.

س: كانوا يعملوا أوزي

ا: لا هاي ما كانوا يعملوها

س: شو الطبخة الاساسية بشفا عمر؟

ا: كانوا يحشوا كوسا وباذنجان طناجر. يسلقوا اللحم ودبايح ولا عشر دبايح, يسلقوا اللحم ويحطوا اللحم على وجه هالرز, ويطبخوا لبن, يحطوا هالعضم وهاللحم بها اللبن وتاكل العالم.

س: وين سكنتي لما تجوزتي؟

ا: ببعلبك بالمخيم.

س: كنت ساكنة مع بيت عمك؟

ا: ما هو ما الو لا ام ولا اب ولا عم ولا خال, انا وهو لحالنا ما في حدا, امّو ميتة وابوه ميت و اختو بفلسطين بس في إلو 3 اخوة بس كل واحد مجوز وساكن ببيت.

س: كيف كانت علاقتك مع سلافك؟ واهل جوزك؟

ا: ما كان في مشاكل, اه كنا متفقين, كانوا حناين كتير عليّ.

س: هني بعمرك او اكبر منك؟

ا: لا وينك هنّي و انا وين. انا صغيرة بالنسبة لولادن, هني كانوا كبار.

س: حصل شي مرة خلاف او سوء تفاهم بينك وبين سلفاتك؟

ا: سلفتي الي بطرابلس هون بعيدة عني, ما كان في متلها, هيّ اليّ خيطتلي وهيّ اليّ لبّستني و سلفتي هديكي كان جوزي ساكن عندها.

س: يعني انت كنت ساكنة مع سلفتك؟

ا: لا انا جوزي كان ساكن عندهن بس لما كان عزابي بس لمّا تجوزت انا, كل واحد سكن ببيت, وفسخ عن اخوه, اخوه بيشتغل كندرجي وهو كمان كندرجي.

س: اخذ غرفة من بيت اخوه؟

ا: لا اخذ غرفة بعيد لحالو, فش لا مطبخ, ولا حمام الغرفة الي بيعطونا او اوضة فيها حمام وفيها مطبخ و نوم, وقوم  كلو فيها تطبخي، تتحممي بلجن, تقعدي باللجن تتحممي. وبس تخلصي بتأحطي الميات وبتكبيهن برّا.

س: كم ولد عندك؟

ا: اسّا, انا خلفت عشرة, 6 اولاد و 4 بنات, كلن خلقوا بلبنان وتجوزوا بلبنان, في عندي ابني الكبير توفى.

س: شو حابي هيك تحكيني بشي ما سألتك عنّو او شي حابي تقولي عن فلسطين, عن حياتك, كنتي مبسوطة بحياتك. لو يرجع الزمن لورا بترجعي بتقبلي تتجوزي جوزك؟

ا: اه خلص انا واياه توب، ما في زعل بيني وبينو ابدا. انا واياه متل السمنة والعسل. عندي اياه يسوى مال الدنيا, ابن عمي هاد.

س: بتقبلي تتجوزيه بس لانو ابن عمك او لانه منيح معك؟

ا: بقبل لانو ابن عمي اول شي وتاني شي معاملتو معي كانت فش منا, فش زلمة كان يعامل مرتوا متل ما هو كان يعاملني ابدا, ابدا, ولا بزمانو ضربني ولا سبني ولا صيّح عليّ. هاي صرلي متجوزي اكتر من 55 سنة ولا بزماني تزاعلت انا وهو. يعني زي العاشق والمعشوق, تنزل بنت ابني تلاقيني انا وجده عابطين بعض. بالشتا نار ما منولع نار, بحبش النار, وهو كمان ما بحب النارو منحط هالحرام ومنلفو علينا ومندفا.

س: حابي تحكي شي, حابي ترجعي على فلسطين؟

ا: الاّ اكيد حابي ارجع , انا رحت مرتين عفلسطين

س: كيف رحتي؟

ا: كنت اخد تصريح واروح على الاردن ومن الاردن لفلسطين, ومن هون على الناقورة عملولي تصريح الصليب الاحمر قدمت وقبلولي الطلب. كل مرّة اقعد شهرين وثلاثة, كانت امي طيبة, في اخوي واختي وولاد اختي وولاد اخوي, العائلة كلها هناك

س: بعدن اهلك محافظين على املاكن بفلسطين؟

ا: اه بعدهن ببيوتن محل ما كانوا معمرين بيوت وقاعدين هني وولادن, اليهود ما قربت عليهن.

س: بتتمني ترجعي؟

ا: يا ريت, في واحد بيكره بلده ! انت ما شفتي بلدك جنة, فلسطين جنة, رايحة انا على عكا, وصليت بجامع الجزار بعكا, رحت رحلة اخذني ابن اخوي على البحر وعلى حيفا وطبريا والحمّي وراكبة بسفينة ببحيرة طبريا, تحممنا بالمي السخنة, ما خليت منطقة ورحت عالقدس, صليت بالقدس

س: اديش صرلك ما رايحة على فلسطين؟

ا: شي 25 سنة او اقل. اخر تصريح كانت بالتسعينات تقريبا شي 23 سنة.

س: انا هيك بكون خلصت شكرا الك يا حجة اخدنا من وقتك وعزبناكي.

ا: لا اهلا وسهلا تعالي كل يوم حبيبتي. الله يخليكي.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: